التخطي إلى المحتوى

بعد تسريب عقد ميسي المدمر … برشلونة يصدر بيانا رسميا أصدر نادي برشلونة الإسباني، بيانا رسميا علق فيه على تسريب عقد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وقال النادي في بيانه إنه “ينفي بشكل قاطع أي مسؤولية في نشر عقده الاحترافي وسيتخذ إجراءات قانونية ضد “الموندو”، بسبب الضرر الذي قد يتسبب فيه بعد هذا النشر، معربا عن أسفه لما تم الكشف عنه علنا، لأنه مستند خاص حصريا يحكمه مبدأ السرية بين جميع الأطراف.

وأوضح النادي الكتالوني، في البيان الذي نشره عبر موقعه الإلكتروني، عن دعمه الكامل لليونيل ميسي، لا سيما أي محاولة لتشويه صورته والإضرار بعلاقته مع الكيان الذي تشكَّل فيه رياضيا، ليصبح أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.

وأعلنت صحيفة “الموندو” الإسبانية، تفاصيل عقد ميسي مع برشلونة الذي بدأ موسم 2017 – 2018، وحمل غلافها عنوان “العقد الفرعوني الذي يدمر برشلونة”، وبلغ إجمالي العقد ما يزيد عن 555 مليون يورو لمدة 4 مواسم، مشيرة إلى أن راتب ميسي السنوي وصل إلى 138 مليون يورو متضمنا المتغيرات.

فيما رد المرشح لمقعد رئاسة برشلونة الإسباني، فيكتور فونت، على تسريب الصحافة الإسبانية تفاصيل عقد الأرجنتيني ليونيل ميسي، وقال فونت، عبر حسابه الرسمي على “تويتر”: “ليونيل ميسي يستحق كل يورو يستلمه من برشلونة.. إنه لم يضر النادي بل على العكس تماما، هو أفضل لاعب في التاريخ ونريده أن يستمر معنا إلى الأبد”.

وينتهي الارتباط بين النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، البالغ 33 عاما وبرشلونة في يونيو/ حزيران المقبل، وما زالت التكهنات تدور حول الوجهة المستقبلية لأفضل لاعب في العالم لـ6 مرات.