التخطي إلى المحتوى

آخر كلمات قالها محمد الصغير قبل وفاته أعلنت مها الصغير، مقدمة البرامج وزوجة الفنان المصري، أحمد السقا، اليوم الاثنين، عن آخر كلمات قالها والدها، خبير التجميل ومصفف الشعر الشهير، محمد الصغير، قبل وفاته.

ونشرت مها الصغير صورة لوالدها الراحل، وأشارت معها إلى أن آخر كلمة قالها لأسرته قبل وفاته هي: “أنا مبسوط”.

ونعت مها الصغير والدها محمد الصغير بصور لها معه من مناسبات مختلفة، وقالت في رثائها له: “وكأن يا روحي ونور عيني الدنيا توقفت عن الدوران في اللحظة التي اغمضت فيها عينك للمرة الأخيرة، رحل محمد الصغير، أبي بطلي الأوحد واستقامة ظهري”.

وكشفت مها الصغير لمتابعيها على “إنستغرام” قبل أسبوع أن والدها، محمد الصغير، قرر الزواج من والدتها مرة أخرى بعد انفصال دام نحو 22 عاما.

وقالت مها الصغير : ” إن والدها ووالدتها ارتبطا على رغم الفارق المادي والاجتماعي بينهما، إذ أنها كانت من عائلة أرستقراطية بينما كان هو من عائلة بسيطة، ورغم ذلك أصرت على الزواج منه، الأمر الذي تسبب في مقاطعة أسرتها لها “.

وتابعت الصغير حديثها في منشورها ” أنه وقعت خلافات بين والدتها وبين والدها انتهت بالطلاق منذ 22 عاما، حتى قرر الأخير طلب رؤية طليقته من داخل العناية المركزة، وفاجأ الجميع بطلب الزواج منها من جديد، وبالفعل تم إحضار المأذون وعقد قرانهما داخل المستشفى التي يعالج فيها”.

وتوفي محمد الصغير، الجمعة الماضية، داخل أحد مستشفيات القاهرة، بعد صراع مع فيروس “كورونا” المستجد.

ولقد شيعت جنازته من مسجد السلطان حسن بمنطقة مصر الجديدة، ودفن جثمانه في مقابر العائلة بكلية البنات، وحرص عدد من الفنانين على حضور الجنازة، في مقدمتهم أمير كرارة والمطرب أبو وإلهام شاهين والمخرج عمرو عرفة.

والجدير الذكر إلى أن محمد الصغير، هو أشهر مصفف شعر، تعامل مع كبار النجمات في مصر والوطن العربي، وعانى قبل رحيله بأيام من إصابته بفيروس كورونا، ونُقل إلى العناية المركزة، التي قضى فيها آخر أيامه.