التخطي إلى المحتوى

قالت الفنانة عائشة بن أحمد في حوارها مع “سبوتنيك” أن اختيارها ضمن لجنة التحكيم في مهرجان القاهرة السينمائي مسؤولية كبيرة، تتمنى أن تكون على قدرها.

وأضافت أنها تسعى، الفترة المقبلة، للتركيز على الأعمال السينمائية، وأنها تتمنى العمل مع النجم المصري عادل إمام.

وتحدثت عن الصعوبات التي واجهت ها  في مسلسل نسر الصعيد والتي على رأسها اللهجة الصعيدية، وشخصية البنت في هذه البيئة، وكيفية تعاملها معها، ولا كنها تمكنت من التغلب عليها، وساعدها في مدقق اللهجة الصعيدية، كما أنها جلست مع أهالي قنا وتعلمت منهم الكثير.

أشارت أن هناك بعض الأدوار التي رفضتها، ومنها ما عرض علي بعد نسر الصعيد، إلا أنها تستطيع أن تقيم الدور بمجرد القراءة، وحينها تقرر الرفض أو القبول، وفي أغلب الحالات التي رفضت فيها الأدوار التي كانت متعلقة بالسيناريو، أو أنها لم تشعر بنفسها في الدور.

وعن تجربتها بالدراما السورية قالت:” انه كان له أثر كبير في مشواري الفني وتعلمت من التجربة الكثير، وهو أول الأدوار التي قدمتها، خاصة أنني أعشق سوريا، وأتمنى أن تتكرر التجربة مرة أخرى”.

وأشارت أن لديها مسلسل تونسي سوف يتم تصويره قريبا، وهو من إخراج مجدي السميري، وهو مخرج كبير وله عمل مصري أيضا هو  مسلسل “اختيار إجباري”.

وذكرت انها  تركز في الوقت الراهن على العمل في السينما، وتسعى لتقديم أدوار عدة سواء كان كوميدي أو أكشن أو تراجيدي.

وختمت الحوار بالشكر لجمهورها الرائع والممتاز وقالت: “ رسالتي هي أنني أتمنى أن أكون عند حسن ظن الجمهور بي، وأقدم الأعمال التي يحبها، وتفيد المجتمع المصري والتونسي”.