التخطي إلى المحتوى

السعودية تفرض غرامة كبيرة لمن يصلي في الحرم المكي دون تصريح في رمضان كشفت السلطات السعودية، عن فرض غرامة كبيرة على من يحاول دخول الحرم المكي للصلاة بدون تصريح خلال شهر رمضان.
وفي بيان على لسان مصدر بوزارة الداخلية السعودية، نقلتها وكالة الأنباء الرسمية بالمملكة، وقال فيه: “تنفيذاً للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لمواجهة ومنع انتشار فيروس كورونا (كوفيد – 19)، ولضمان الالتزام بتطبيق التنظيم الوقائي المعتمد لأداء العمرة والصلاة، بما يتواءم مع الطاقة التشغيلية الآمنة في المواقع كافة بالحرم المكي الشريف وساحاته، فقد تقرر تطبيق المخالفة النظامية بحق من يُضبط قادماً لأداء العمرة، خلال شهر رمضان المبارك، دون الحصول على تصريح، بغرامة مالية قدرها (10,000) ريال”.

وأردف المصدر: “كما تقرر مخالفة من يحاول دخول الحرم المكي الشريف دون تصريح، لأداء الصلاة، بغرامة مالية قدرها (1000) ريال، وذلك حتى إعلان نهاية الجائحة وعودة الحياة العامة إلى طبيعتها”.

وبين المصدر أن رجال الأمن سيباشرون مهامهم في جميع الطرق ومراكز الضبط الأمني والمواقع والممرات المؤدية إلى المنطقة المركزية المحيطة بالحرم المكي الشريف، لمنع أي محاولة لمخالفة التنظيمات المعمول بها”.