التخطي إلى المحتوى

بعد “كل شيء وارد” رغد صدام حسين تنشر فيديو “اعتذار” تزعمت ابنة الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، بعد مقابلة أجرتها, الـ”تريند” في “تويتر” ووسائل التواصل الاجتماعي، بعد التصريحات التي وصفت بالأولى من نوعها على قناة عربية منذ رحيل أبيها عن السلطة.
وانتشار بين مواطنون العالم العربي والعراق بشكل واسع تصريحات ابنة الرئيس العراقي الراحل، رغد صدام حسين، مع الكثير من التعليقات والآراء المتناقضة حول كلماتها، خصوصا التصريح الذي قالت به “كل شيء وارد”.
ونشرت رغد صدام حسين على صفحتها في “تويتر” مقطع فيديو ، للمحلل السياسي العراقي الشهير، هاشم العقابي، والذي يؤكد ردها على سؤال المذيع حول واقع العراق الحالي بعد رحيل صدام حسين.

ويظهر في الفيديو القصير العقابي وهو يوجه اعتذارا وندما واضحا، حيث قال: “اعتذر ونادم عن كل كلمة إيجابية قلتها فيكم (الطرف المعادي لصدام)، واعتذر لك يا صدام حسين، ورحمك الله، والله قلت بلا فهم، والله العظيم بس أنت تفهم والله العظيم بس أنت الشريف، وإني نادم وأعتذر لك وأعتذر لابنتك وأعتذر للجميع وأعتذر لكل شهيد”.
وقبل ذلك شاركت رغد، فيديو مقتطع من مقابلتها التلفزيونية نشرته قناة “العربية”، ردت فيه على سؤال حول إذا كان من الممكن أن تلعب دورا سياسيا مستقبليا في العراق، حيث أجابت بعبارة مقتضبة: “كل شيء وارد ومطروح على الساحة، كل الخيارات وكل الاحتمالات”.
حيث أعلنت ابنة الرئيس العراقي، صدام حسين، في لقاء أجرته مع قناة “العربية” عن أصعب لحظة واجهت عائلتها بعد حرب العراق عام 2003.
وأوضحت رغد صدام حسين في لقاء ” أن العراق مر بعد “الاحتلال بمراحل صعبة جدا وفقد الكثير من الناس أحباءهم، لا نستطيع تغطية هذا الموضوع بلقاء واحد، نحتاج لسنة ونصف للحديث عن هذه النقطة”.

وأضافت قائلة: “العراقيون مروا بظروف صعبة، ليس أشخاص الدولة فقط (الذين كانوا على رأس الحكم)، بل العراقيون جميعهم، العراقيون تحملوا الكثير من المآسي”.